المجلس الإداري للوكالة الحضرية لآسفي: الدورة الخامسة عشر

بـــــلاغ صــحفي

عقدت الوكالة الحضرية لاسفي-اليوسفية، يوم الخميس 3 ماي 2018 اجتماع مجلسها الإداري الخامس عشر بنادي الفروسية التابع للمركب المنجمي باليوسفية  برئاسة السيد توفيق بنعلي مدير مديرية التعمير بوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، تم خلاله استعراض أهم منجزات هذه المؤسسة خلال سنة 2017 وكذا برنامج عملها لسنة 2018 .

  • المؤشرات الأساسية للمنجزات :

في إطار سعيها الى تغطية كل نفوذها الترابي بوثائق التعمير، تمكنت الوكالة الحضرية لأسفي-اليوسفية متم سنة 2017 من تغطية إقليمي اسفي واليوسفية بنسبة بلغت 100%. وتتلخص وضعية تقدم انجاز وثائق التعمير كما يلي :

  • 45 وثيقة مصادق عليها؛
  • 04 وثائق جديدة في مرحلة الدراسة؛

و تتابع الوكالة الحضرية لاسفي اليوسفية مجموعة من الوثائق الاستراتيجية الهامة و المتمثلة اساسا في:

  • المخطط المديري للتهيئة الحضرية لاسفي الكبير؛
  • المخطط المديري للتهيئة الحضرية لليوسفية الكبرى؛
  • خريطة قابلية التعمير لاقليم آسفي؛
  • دراسة المدينة الصناعية الجديدة أولاد سلمان.

 

أما بالنسبة للدراسات الخاصة  قامت الوكالة الحضرية بتتبع 07 دراسات خاصة في مراحل مختلفة وتهم مجالات رد الاعتبار للتراث المعماري، و التأهيل الحضري، وتحسين المشهد الطبيعي نجملها كما يلي:

  • دراسة المشروع الحضري لمركز البدوزة، والتي بلغت مرحلة المصادقة على الوثائق النهائية؛
  • دراسة المشروع الحضري لمركز سبت كزولة، والتي بلغت مرحلة الوثائق النهائية؛
  • دراسة الميثاق المعماري للحي المحمدي بمدينة اليوسفية والتي هي في طور المصادقة على مقترحات الميثاق؛
  • دراسة تهيئة ورد الاعتبار لواد الشعبة التي بلغت مرحلة تصميم المشهد العام وبرمجة المشاريع؛
  • دراسة تهيئة و إعادة التأهيل العمراني والمعماري لشارع كنيدي التي بلغت مرحلة تصميم التهيئة العام؛
  • دراسة تهيئــــة وإعادة تأهيــــل الواجهة البحرية لمدينة أسفي والتي هي في طور المصادقة على تقريرها التحليلي؛
  • دراسة الميثاق المعماري لمدينة آسفي والتي هي في طور المصادقة على تقريرها التحليلي.

 

 

بالنسبة للتدبير الحضري و المجالي  و تشجيع الاستثمار، سجلت سنة 2016 النتائج التالية:

  • تم خلال هذه السنة دراسة 1420 ملف في إطار اللجن التقنية المحدثة في إطار الشباك الوحيد لرخص التعمير، على مستوى الجماعات الترابية لآسفي واليوسفية حظي منها 1125 ملف بالموافقة أي بنسبة 79.23% وبحجم استثماري بلغ حوالي 2161 مليون درهم وقد توزعت هذه الملفات على الشكل التالي:
    • 1298 ملف على مستوى جماعة آسفي حظي منها 1016 ملف بالموافقة أي بنسبة 78.27% وبحجم استثماري بلغ حوالي 1830 مليون درهم.
    • 122 ملف على مستوى جماعة اليوسفية حظي منها 109 بالموافقة أي بنسبة 89.34% وبحجم استثماري قدر ب 331 مليون درهم .
  • شمل عمل اللجن الاقليمية للتعمير دراسة حوالي 373 ملف على مستوى الجماعات الترابية التابعة لإقليمي آسفي واليوسفية، حظي منها حوالي 249 ملف بالموافقة أي بنسبة 66.76% بحجم استثماري يقدر ب 719 مليون درهم وقد توزعت هذه الملفات كما يلي:
    • على مستوى إقليم آسفي: 281 ملف حظي منها 194 بالموافقة أي بنسبة 69.04% وبحجم استثماري بلغ 604 مليون درهم.
    • على مستوى إقليم اليوسفية: 92 ملف، حضي منها 55 ملف بالموافقة أي بنسبة 59.78% وبحجم استثماري يناهز 115 مليون درهم.
  • عرف عدد الملفات الاستثمارية المدروسة، في إطار الدوية الوزيرية للاستثناءات تطورا ملحوظا حيث انتقل من 28 ملفا سنة 2016 إلى 53 ملفا سنة 2017، حضي منها ما مجموعه 33 ملفا بالموافقة المبدئية بشروط أي بنسبة 62.26% وبحجم استثماري جاوز 845.51 مليون درهم.
  • التغطية الجوية الشاملة لجميع المدن و المراكز بالتصاميم الاستردادية و الصور الجوية؛
  • تم خلال سنة 2017 منح 616 مذكرة معلومات تعميرية منها 589 للأفراد والشركات (493 لإقليم اسفي و96 لإقليم اليوسفية) و27 مذكرة خاصة بالإدارات ؛
  • معالجة الشكايات في الآجال القانونية ( تمت الاجابة على 133 شكاية ذات موضوعات مختلفة) ؛
  • ضاعفت الوكالة الحضرية جهودها فيما يخص تتبع دراسة تصاميم إعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز، اذ تمت المصادقة على 36 تصميما ، في حين أن  05 تصاميم في طور المصادقة، و 03  تصاميم حصلت على الموافقة المبدئية، و 39 تصميما في طور الدراسة.

 

بالنسبة لورش تحديث الإدارة تم تسجيل الانجازات التالية :

  • إنهاء الدورة الأولى لنظام الجودة ، و التي انطلقت مند سنة 2012، بعد اجتياز افتحاص التتبع الثاني ؛
  • تفعيل و تطوير آليات التواصل الرقمي : الموقع الالكتروني للوكالة الحضرية، البوابة الالكترونية الداخلية،
    و تعزيز حضور الوكالة الحضرية على شبكات التواصل الاجتماعية ؛
  • إعطاء الانطلاقة للخدمات اللامادية عبر البوابة الالكترونية للوكالة؛
  • إعطاء الانطلاقة للبوابة الجغرافية للوكالة الحضرية لاسفي-اليوسفية؛
  • فتح باب التباري لشغل مناصب المسؤولية؛
  • توقيع اتفاقية لاستفادة الموظفين من التقاعد التكميلي؛
  • رفع الاعتمادات المخصصة لجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الوكالة الحضرية لاسفي-اليوسفية

 

  • برنامج عمل الوكالة الحضرية لسنة 2018:

تعتزم الوكالة الحضرية ، خلال سنة 2017، إنجاز مجموعة من العمليات نورد أهمها كما يلي :

  • مواصلة تغطية المجالات الحضرية والقروية بوثائق التعمير ؛
  • الاستمرار في تحسين وتأهيل المجال و والمحافظــة علــى موروثــه الثقافــي والعمرانــي والبيئي من خلال الدراسات الخاصة ؛
  • المساهمة الفعالة في تجسيد البرامج المقترحة ضمن المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية لآسفي الكبير؛
  • المساهمة في تأهيل الاحياء ناقصة التجهيز؛
  • تقليص آجال دراسة الملفات؛
  • تبسيط مساطر ومسالك دراسة مختلف المشاريع و تشجيع الاستثمار؛
  • تقليص آجال الخدمات المؤدى عنها؛
  • ترسيخ العمل بالقانون 66.12 المعلق بزجر مخالفات التعمير و البناء؛
  • العمل على انفتاح البوابة الالكترونية للوكالة الحضرية على المواطنين و الشركاء من خلال توفير نسختين باللغة الامازيغية و الانجليزية بالإضافة إلى اللغتين العربية و الفرنسية، مع إحداث تطبيق للموقع خاص بالهواتف النقالة،
  • تطوير التدبير اللامادي للمساطر و الخدمات من خلال تمكين زبناء الوكالة من الحصول على مختلف الخدمات التي تقدمها الوكالة الحضرية المتعلقة بطلب مذكرات المعلومات التعميرية، الدراسة القبلية و دراسة ملفات الترخيص ، معالجة الشكايات، عبر البوابة الالكترونية، و فتح خدمة الاداء الالكتروني؛
  • تطوير الخدمات التي توفرها البوابة الجغرافية للوكالة الحضرية لاسفي-اليوسفية؛
  • إعطاء الانطلاقة لنظام المعلومات الجغرافي؛
  • توقيع اتفاقيات جديدة للتكوين المستمر مع مجموعة من المعاهد العليا؛
  • تأهيل مختلف بنيات الوكالة قصد إعمال نظام ادارة الجودة  Iso 9001 : 2015 و نظام ISO 14001 :2015  المتعلقة بالتدبير البيئي، و نظام Iso 26000 المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية بالمؤسسات و المقاولات؛
  • تطوير التواصل مع المواطنين و الشركاء باستعمال قنوات التواصل الجديدة المتمثلة في مواقع الانترنيت
    و مواقع التواصل الاجتماعي تكريسا للمقاربة التشاركية؛
  • دعم العمل الاجتماعي من خلال الرفع من اعتمادات جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الوكالة الحضرية لاسفي-اليوسفية.